اليوم: السبت    الموافق: 24/08/2019    الساعة: 14:17 مساءً   بتوقيت مدينة الرياض
فيس بوك تويتر يوتيوب Rss
معتقل في غوانتانامو : الاعتداءات الجنسية والتعذيب يتجاوز كل ما قيل
05/06/2015 [ 21:04 ]
معتقل في غوانتانامو : الاعتداءات الجنسية والتعذيب يتجاوز كل ما قيل

الأمة اليوم - يقول معتقل في غوانتانامو، تحوّل إلى شاهد متعاون مع الحكومة، إن وكالة المخابرات المركزية الأميركية استخدمت أساليب من الاعتداءات الجنسية وأشكال التعذيب الأخرى أكثر مما ورد في تقرير لمجلس الشيوخ الأميركي الذي صدر العام الماضي.


وقال ماجد خان إن القائمين على استجوابه سكبوا مياهاً مثلجة على أعضائه التناسلية وصوروه عارياً بالفيديو مرتين ولمسوا «مناطق حساسة» من جسمه مراراً وكل هذه الأساليب لم يرد لها ذكر في تقرير مجلس الشيوخ. وأضاف: «أن المستجوبين، وبعضهم كانت تفوح منه رائحة الكحول، هددوه بالضرب بمطرقة وبمضرب البيسبول وبالعصي والأحزمة الجلدية».


وشهادة خان هي أول رواية تنشر على الملأ من أحد المعتقلين الذين شهدوا «أساليب الاستجواب المطورة» التي استخدمت في عهد الرئيس جورج بوش الابن عقب هجمات 11 أيلول/ سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة.


ووردت شهادة خان في ملاحظات، دونها محاموه خلال مقابلاتهم معه على مدى السنوات السبع السابقة وتقع في 27 صفحة. ووافقت الحكومة الأميركية على نشر هذه الملاحظات الشهر الماضي خلال عملية مراجعة رسمية.


وقال خان لمحاميه «تمنيت لو أنهم قتلوني»، وأضاف أنه شعر بآلام شديدة عند تعليقه عاري الجسد وإن الحراس ثبتوا رأسه مراراً تحت مياه مثلجة. وأشار خان إلى أن أسوأ أساليب التعذيب التي تعرض لها حدثت في جلسة الاستجواب في أيار/مايو 2003 عندما جرده الحراس من ملابسه تماماً وعلقوه من عارضة خشبية لمدة ثلاثة أيام ولم يقدموا له سوى الماء. وذكر أنهم أجبروه في إحدى المرات على الجلوس عارياً على صندوق خشبي خلال استجواب استمر 15 دقيقة وتم تصويره بالفيديو. وبعد ذلك كبلوه على حائط ما حرمه من النوم.
وينتظر خان، وهو مواطن باكستاني بالغ من العمر 35 سنة، الحكم عليه بعد أن أقر عام
2012 بما وجه إليه من اتهامات بالتآمر والقتل والتجسس وغيرها. وفي مقابل العمل كشاهد للحكومة، سيحكم على خان بالسجن مدة تصل في أقصاها إلى 19 سنة تبدأ من تاريخ إقراره بصحة الاتهامات. واعترف خان بتسليم 50 ألف دولار لبعض كوادر تنظيم «القاعدة» في إندونيسيا.

 
 
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
أقلام حرة
فايز أبو شمالة
06/05/2017 [ 21:59 ]
سفيان الشوا
06/05/2017 [ 21:55 ]
د. زياد الشامي
02/02/2016 [ 03:39 ]
إتبعنا على الفيس بوك
القائمة البريدية
الإستطلاع