اليوم: الاثنين    الموافق: 25/05/2020    الساعة: 19:38 مساءً   بتوقيت مدينة الرياض
فيس بوك تويتر يوتيوب Rss
حزب الله يقدم ألفي دولار لكل من يقاتل في سوريا
20/12/2015 [ 00:24 ]
حزب الله يقدم ألفي دولار لكل من يقاتل في سوريا

الأمة اليوم - كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، أن حزب الله اللبناني كثف عمليات تجنيد الشباب والزج بهم في أتون الحرب في سوريا.

وتقول الصحيفة في مستهل تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني إن "حزب الله يدرب شبابا بعضهم لا يتجاوز عمره 17 عاما، في مواقع تدريب محمية بجنوب لبنان، على استخدام أسلحة وتكتيكات حرب الشوارع قبل أن يتم إرسالهم إلى سوريا للقتال بجانب قوات رئيس النظام السوري بشار الأسد".

وبحسب تقرير محرر الشئون العربية "روعي كايس"، فإن عملية التجنيد غير المسبوقة هذه تعد دليلا جديدا على أن الحرب في سوريا هي أصعب صراع يخوضه حزب الله الذي تعدت خسائره في سوريا الـ 1000 شخص، وهو العدد الذي يقترب كثيرا مع خسائر الحزب في معاركه ضد إسرائيل بجنوب لبنان على مدى 18 عاما خلال الثمانينيات والتسعينيات من القرن الفائت.

ويقول كايس إن "تجنيد المقاتلين، ومعظمهم شيعة، يحتل أهمية قصوى على جدول أولويات حزب الله المتورط حتى النخاع في معارك دامية داخل سوريا، ويحاول استعادة مناطق تسيطر عليها عناصر المعارضة المسلحة".

ويجند حزب الله مقاتليه من السكان الشيعة في لبنان، ونقلت وكالة الأنباء الأمريكية AP عن أقارب متطوعين جدد في صفوف الحزب، إن حملة تجنيد واسعة النطاق بدأت قبل أيام.

ويرتدي المتطوعون خلال التدريب الزي العسكري لجيش النظام السوري ويطلب منهم التحدث بلكنة سورية كي لا يلفتوا الأنظار. ويصل راتب مقاتلي النخبة 2000 دولار شهريا بعد سفرهم إلى سوريا، ويحظى المقاتل ببضعة أيام راحة كل فترة يمكن قضاؤها في لبنان.

ويقدم حزب الله حوافز أخرى لإقناع الشبان بالانضمام لصفوفه. فيحصل أبناء المقاتل على تعليم مجاني لأبنائه حتى المرحلة الجامعية، وإذا أصيب في المعارك يتم العناية به في إحدى مشافي التنظيم.

وبدأ حزب الله في إرسال مقاتليه إلى سوريا في 2012 بحجة "حماية العتبات المقدسة" للشيعة القريبة من العاصمة دمشق.

ومنذ أن بدأت روسيا غاراتها الجوية على معاقل المعارضة السورية المسلحة، وقدمت بذلك تغطية جوية لقوات الأسد، بدأ مقاتلو الحزب المشاركة بكثافة في محاولات النظام احتلال مناطق سيطرت عليها المعارضة في محافظات اللاذقية وإدلب وحلب.

وقالت منظمات حقوق الإنسان المتابعة لما يجري في سوريا ومقرها بريطانيا ومن ضمنها المرصد السوري في لندن، إن أكثر من 1005 عناصر من حزب الله قتلوا منذ اندلاع الحرب السورية في مارس/آذار 2011.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
أقلام حرة
فايز أبو شمالة
06/05/2017 [ 21:59 ]
سفيان الشوا
06/05/2017 [ 21:55 ]
د. زياد الشامي
02/02/2016 [ 03:39 ]
إتبعنا على الفيس بوك
القائمة البريدية
الإستطلاع