اليوم: الثلاثاء    الموافق: 28/02/2017    الساعة: 14:26 مساءً   بتوقيت مدينة الرياض
فيس بوك تويتر يوتيوب Rss
الاحتلال الصهيوني يطلق قمرًا اصطناعيًا للتجسس فوق الشرق الأوسط
15/09/2016 [ 13:55 ]
الاحتلال الصهيوني يطلق قمرًا اصطناعيًا للتجسس فوق الشرق الأوسط

أطلق كيان الاحتلال الصهيوني، أمس الثلاثاء، قمرا اصطناعيا للفضاء لأغراض التجسس على منطقة الشرق الأوسط.

وقالت الإذاعة العبرية العامة (الرسمية): "قامت وزارة الدفاع الإسرائيلية والصناعات الجوية اليوم بإطلاق القمر الاصطناعي أوفيك 11 إلى الفضاء الخارجي".

وأضافت الإذاعة "تكللت عملية الإطلاق التي تمت في قاعدة بالماحيم بجنوب البلاد بالنجاح".

 

ولفتت "لأن هذا القمر الاصطناعي المتقدم من نوعه، تم إنتاجه في إسرائيل ويستخدم لجمع المعلومات الاستخبارية إذ بامكانه تصوير أي نقطة في الشرق الاوسط".

من جانبها نقلت صحيفة هآرتس العبرية عن مسؤول في وزارة الدفاع قوله "نحتاج عدة أيام حتى نستطيع القول أن عملية الإطلاق نجحت بشكل قطعي".

وتسعى سلطات الاحتلال إلى تقوية قطاع التجسس عبر الفضاء لديها من خلال تطوير أقمار اصطناعية لهذا الهدف.

من جهة أخرى، أعلنت الصناعات الجوية في كيان الاحتلال عن صعوبات في الاتصال مع القمر الصناعي "أفق ١١" الذي أطلق الثلاثاء إلى الفضاء من قاعدة بلماخيم التابعة لسلاح الجو الصهيوني.

وبعدما نقلت وسائل اعلام عبرية عن وزارة الأمن والصناعات الجوية في الكيان إعلانهما عن اطلاق القمر الصناعي، عادت ونقلت عن مسؤولين في المؤسسة الأمنية أنه "من الممكن أن أجهزة أفق 11 الذي أُطلق قبل المساء غير سليمة"، وأشار المسؤولون "إلى وجود مؤشرات على عدم عمل بعض الأشياء مثلما توقعنا".

 

بدوره، أفاد محلل الشؤون العسكرية في موقع "والاه نيوز" العبري بأن القمر "أفق 11" دخل مساره وتم الاتصال به.

وأكد أن هذا الأمر أفاد به رئيس مديرية الأقمار الصناعية في وزارة الأمن بحكومة الاحتلال أمنون هراري.

 

 

من جانبه، قال مدير مشروع الفضاء في الصناعات الجوية في كيان الاحتلال عوفر دورون إن هناك مصاعب في الاتصال بالقمر، وأضاف: "الساعات الأولى للقمر هي على الدوام صعبة. هناك مؤشرات على أن بعض الأجهزة لا تعمل مثلما توقعنا ونحاول جعلها مستقرة".

 

يذكر أن انفجار كان قد وقع  بداية الشهر الحالي في منصة اطلاق صاروخ "سبايس اكس" في مدينة فلوريدا الأميركية خلال إجراء اختبار في إطار التحضيرات لإطلاقه الى الفضاء، حاملا معه قمرا صناعيا اسرائيليا خاصا بوسائل الاتصال "عاموس 6".

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن الانفجار في فلوريدا سيؤدي إلى تأخير إطلاق القمر القادم بحوالي عامين ونصف على الأقل، وهذا الأمر سيخلق "ثقباً" في الفضاء والضرر سيكون هائلاً.

 وقد عبرت الصحافة الصهيونية عن أسفها لتدمير القمر الصناعي معتبرة أنها ضربة قوية لبرنامج الفضاء "الإسرائيلي".

 

ووفقًا لصحيفة يديعوت أحرونوت فإن "هذا الخطأ يضع برنامج الفضاء في موضع الشك، ما يهدد مستقبل تطوير إسرائيل لقدرتها في هذا المجال".

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
أقلام حرة
د. زياد الشامي
02/02/2016 [ 03:39 ]
أبولجين إبراهيم آل دهمان
27/12/2015 [ 00:41 ]
إتبعنا على الفيس بوك
القائمة البريدية
الإستطلاع